مقالات

ماذا تعرف عن فن المقال، وما هي خصائصه؟

فن المقال هو فكرة يتم صياغتها بحيث تتضمن ملاحظات الكاتب وقراءاته وتجاربه الشخصية وللمقال أنواع متعددة بحسب الهدف من كتابته فهناك على سبيل المثال:

المقال الأدبي.
السياسي.
الاجتماعي.
التاريخي.
النقدي.
الاقتصادي.

كما يمكن تقسيم المقال من حيث الشكل إلى مقال طويل ومقال قصير.

ينبغي أن يكون كاتب المقال قادرا على إنشائه وتركيب عناصره وتحقيق وحدته الموضوعية مع توفير عنصر الإثارة والتشويق للقارئ كما ينبغي صياغة عنوان يولد لدى القارئ الرغبة في إتمام قراءة المقال إلى نهايته.

فن المقال نوع من أنواع الفنون الأدبية

ظهر المقال في الأدب العربي القديم كنوع من أنواعه، وكان يسمى حينئذٍ “الرسالة”، ولم يكن يُقصد بها الرسالة الشخصية التي تُوجه من شخص لآخر، ولكن يُقصد بها الرسالة التي تتناول موضوعا معينا، ومثال ذلك رسالة “إخوان الصفا” وفي نفس الوقت لم تكن الرسالة تتشابه مع فن المقال في وقتنا الحاضر، حيث كان طولها يتجاوز عشرات الصفحات بينما المقال أقصر من ذلك بكثير.

أهم خصائص فن المقال

لكل نوع من أنواع المقال خصائص تميزه عن غيره، ولكن خصائص المقال الجيد بصفة عامة تتمثل في:
لا يتضمن المقال كل الحقائق والأفكار المتصلة بموضوعه، بل يتم اختيار جانب واحد أو أكثر من جوانب موضوع ما ومعالجته وجعله موضع الاعتبار وتقديمه إلى القراء بطريقة شيقة.
المقال ليس حشدا من المعلومات ولا يقتصر هدفه على نقل المعرفة.
المقال يكون قصيرا لا يتجاوز بضع صفحات، وفي حال تجاوزه فإنه يصير بحثا.
يعتمد المقال على المنهجية حيث يتكون من مقدمة ثم العرض ثم الخاتمة.
من خصائص المقال أن يكون مقنعا حيث يسوق الكاتب الأدلة والبراهين لهذا الغرض.
التنسيق الجيد من حيث تدقيقها لغويا وتوظيف علامات الترقيم واستخدام الفقرات والعناوين الجانبية.
يتضمن المقال مزيجا من المقومات التالية:
شخصية الكاتب وأسلوبه.
طريقة تناوله للموضوع.
تجربته الشخصية.

هذه جولة سريعة حول تعريف فن المقال وأهم الخصائص العامة التي تميزه، ننتظرك عزيزي القارئ لتضيف مشاركتك القيمة حول هذا الموضوع.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق